منوعات

ظهرت شبه عارية في الحرم المكي بملابس الإحرام.. فيديو يفجر غضب العالم الإسلامي والحقيقة مختلفة “شاهد”

ضجّت وسائل التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية بفيديو لشاب. وإلى جانبه شخص بدا وكأنه “فتاة عارية الكتف بملابس الإحرام” بمكياج فاقع على وجهها.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي الفيديو بكثرة على السوشال ميديا. ليتبيّنَ فيما بعد أن الفتاة المشتبه بها هي شاب من جنسية أجنبية، الأمر الذي أثار غضباً واستياءً كبيرين بين السعوديين.

والغريب أنّ منظر الشاب المتشبّه بالنساء لم يلفت نظر المعتمرين. في المكان الذي كان يضجّ بالمارة، ومنهم عدد من رجال الشرطة المكلّفين بحراسة الحرم المكي، فيما يسمع صوت إقامة الصلاة.

وظهر الشابان في مقطع فيديو تالٍ وهما يلقيان تحية “السلام عليكم”، وقال الشاب، إنهما “لا يتقنان اللغة العربية”. وأضاف أنه لا يعرف بالإنترنت، وتمّ تصويره مع شقيقه الصغير “زين”.

صمت رسمي من قبل السعودية

وحتى هذه اللحظة لم يصدر أيّ بيان رسمي من الجهات المعنية. حول صحة “الفيديو” المتداوَل، إن كان مفبركاً أو حقيقياً، والذي يظهر في “الفيديو” رجل أم امرأة.

فيما ذهب آخرون إلى أنّ الشخص الظاهر في المقطع هو شاب بالفعل، وأنه استخدم (فلتر) بعد التصوير للظهور بهذا الشكل وإثارة الجدل.

وبدورها، كشفت هيئة مكافحة الإشاعات حقيقةَ الرسالة التي نشرتها حسابات مجهولة بعنوان: «فتاة شبه عارية في الحرم المكي بملابس الإحرام!»

وقالت إنّ هذه الرسالة غير صحيحة، والفيديو لشاب أجنبي وليس فتاة، وأيضاً تمّ استخدام أحد الفلاتر في تطبيق التيك توك لتغيير لون البشرة.

غضب عارم ومطالبات بكشف الحقيقة

وأثار الفيديو الجديد الذي انتشر على نطاق واسع جدلاً على مواقع التواصل الاجتماعي، وأعرب بعضهم عن استيائه واستنكاره لهذا السلوك الذي اعتبروه إهانةً لقدسية المكان ورمزيته الدينية بين المسلمين في كل دول العالم.

وعلّقت د. حنان العتيبي: “هكذا بدّل بن سلمان المعروف بالمنكر والمنكر بالمعروف”. وأضافت: “مراهق بلباس الإحرام متشبه بالنساء يروج الخناسة في المسجد الحرام ولا أحد يحتج له خوفا من الاعتقال والاتهام بالتطرف”.

فريق التحرير

زر الذهاب إلى الأعلى